الصفوة
  • Dar al emarat
” محدش غيرى وليل العبابدة ” لـ ”أشرف عتريس”قضية انوف على مسرح قومية المنياافتتاح مركز عالمي للإصلاح والتأهيل بوادي النطرون يضم مجمع محاكم وعنابر وفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان.. صور وفيديومدحت بركات يكتب عن نصر أكتوبر في الذكرى الـ48: أكتوبر بطولة لاتنسىبسبب استغلال منصبهما.. وزير الداخلية ينهي خدمة ظابط وأمين شرطةكذب ادعاءات جماعة الإخوان بشأن وفاة مساجين لقصور الرعايةحقيقة القبض على إيمان البحر درويش واحتجازهسيد عيسي : أبطال المارد الأحمر يواصلون الانتصارات وشكرا للرئيس داعم الرياضة الأول في الوطنمجاهد نصار : مُخصصات جهاز تنمية المشروعات ارتفعت لـ1.4 مليار جنيه في مبادرة حياة كريمة الرئاسية لخلق الآلاف من فرص العملسيد الكرماوي : قرارات الرئيس تُعزز العمل القضائي واستقلاليته والتكافؤ للرجل والمرأةزكي عباس  ”مصر تشهد تحولات جذرية في مجال تطوير التعليم طارق الطويل: سياسات السيسي في حوض النيل حولت مصر لقوة إقليمية 
السياسة

المجلس الوطني لحقوق الإنسان :مبادرة الرئيس السيسي لإعادة إعمار غزة بـ500 مليون دولار إنتصارا للحق فى السكن وحماية من الإخلاء القسرى للمواطن الفلسطينى

الصفوة

قال المستشار محمود العسال رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، إن التضامن المصري الرسمي والشعبي الواسع، مع المعاناة الفلسطينية والتعبير عن الرفض التام للعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، هو اسمى معاني الانتصار لحقوق الانسان الفلسطيني فى العيش وحقه فى سكن آمن وسلم وكرامة بعيدا عن التدمير التعسفى من الاحتلال الاسرائيلى.

ولفت العسال في تصريحات له اليوم، الى أن التقدير العربي والدولي والفلسطيني البالغ، للمبادرة بتخصيص 500 مليون دولار لإعادة اعمار غزة قد جاء من إيمان الرئيس السيسى وحسه الإنسانى وتقديره للمواثيق الدولية والعهد العالمى لحقوق الإنسان ومفوضية الامم المتحدة بشأن حماية الشعب الفلسطينى من الاخلاء القسرى وحقه فى السكن والعيش بأمان .

قائلا إن المبادرة تعيد الروح للقطاع مرة ثانية وتعيد تسكين آلاف الفلسطينيين الذين تركوا منازلهم ونزحوا عنها بسبب شدة الضربات الإسرائيلية والتي نتج عنها دمار واسع وهائل في مختلف أنحاء القطاع.

وشدد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أن المبادرة الانسانية المصرية للمساعدة، تتكامل مع جهود مصرية دبلوماسية متواصلة من جانب مصر طوال الأيام الماضية لاقرار التهدئة في القطاع ووقف اطلاق النار.

مضيفا: مصر طرحت منذ سنوات ولا تزال تكرر أن ما يحفظ كرامة الإنسان الفلسطيني هو العمل على استعادة حقوقه المشروعة عبر اقامة حل للدولتين، والاستماع لصوت العقل. فبدون تسوية سياسية سيظل الوضع متفجرا وقابلا للاشتعال من جديد في أي لحظة. بينما السلام والعدل يجلب الهدوء والآمان للجميع ويعيد للشعب الفلسطيني حقوقه المسلوبة منذ سنوات.

السياسة