الخميس 29 فبراير 2024 مـ 06:28 صـ 19 شعبان 1445 هـ
موقع الصفوة
رئيس التحرير محمد رجبالمشرف العام رحاب غزالة

ايهاب البدوي يكتب عن حكايات الدراويش

الكاتب الصحفي ايهاب البدوي
الكاتب الصحفي ايهاب البدوي

ابن البدوي وابو الريش وحكايات الدراويش
الحلقة الاولي
عندما اعلن ابو الحسن الشاذلي ان دينه هو الحب امام الملك الكامل

كنت اتحسس خطواتي وانا اسير في قرافة المماليك حتي وصلت الي مسجد وخانقاة السلطان فرج بن برقوق وبمجرد عبوري البوابة سمعت اصوات الصوفية من حجراتهم وهم يرددون
هو هو هو مداااد
كنت امشي في الرواق علي ضوء المشاعل وقبل ان يرتفع اذان الفجر امتدت يد من الرواق تجذبني وكدت اصرخ لكنني سمعته يقول لماذا تأخرت يا ابن البدوي
كان زميلي في الخانقاة الشيخ ابو الريش الاسدي صاحب قبة ابو الريش الموجودة في السيدة زينب
قلت له لقد ارعبتني يا اسدي ليه واقف زي النور
قاللي مستني جنابك انت رحت وقولت عدولي وشيخ المذهب الحنفي سال عليك اكتر من مرة
وقلت له ايه
اضطريت اكدب وقلت له انك محجوز في البيمارستان لانك مريض
ودخلت عليه يا اسدي
الله اعلم المهم انك جيت لان مولانا الملك الكامل محمد الايوبي طلب حضورنا جميعا في قصره بعد صلاة الظهر لامر هام
خير يا ابو الريش يكونش عازمنا علي لحمة انا معدتي اتنفخت من الفول النابت بتاع الدراويش
الله اعلم تعالي نصلي الفجر ونقعد في حلقة الذكر قد نعرف بعدها من شيخ الطريقة ما الذي ينتظرنا
بعد صلاة الظهر كان شيخ الطريقة يقودنا الي قصر الملك الكامل وعرفنا منه ان الجند القو القبض علي رجل يقال انه من انتباع الفاطمين اسمه ابو الحسن الشاذلي وان الجند قبضوا عليه قبل اربعة ايام في الاسكندرية وجاء مكبلا ليعرض امام حضرة السلطان
استقبلنا السلطان ب احترام ومد السماط ونزل الاكل امامنا كانت كمية من اللحوم والطيور لم نأكلها منذ سنوات فقد كانت الجراية في الخانقاة العيش والنابت فقط لا غير
اجهزنا علي الاكل وجلسنا علي الارض حول عظمة السلطان الذي قال لنا
جائتني رسالة من القاضي ابن البراء التونسي يخبرني انا ابا الحسن الشاذلي يريد ان يعيد الفاطمين لحكم مصر وانه شيعي علوي وارسل كتابا بتوقيعه وتوقيع شهود من علماء المسلمين هناك
قال شيخ الطريقة الحمد لله انك قبضت علي هذا الشخص يا سيدي
قال السلطان لكنني لن اتخذ معه اجراء الا اذا ناقشتموه امامي لاتاكد من كلام القاضي ابن البراء
واشار السلطان للحرس ادخلوا الاسير
فوجئت برجل انيق يرتدي عباءة بيضاء انيقة وعلي وجهه اثار النعم ودخل علينا المجلس وهو يقول السلام عليكم يا سلطان المسلمين السلام عليكم يا اهل الدين
رددنا السلام وقال السلطان هل تعلم لما انت هنا ومقيد يا ابا الحسن
قال لا علم لي ياسلطان المسلمين
قال السلطان جاءتني رسالة من ابن البراء يتهمك انك شيعي المذهب
ابتسم الشاذلي وقال يا سلطان المسلمين هذه مكيدة جديدة دبرها لي ابن البراء بعد ان فشلت نفس مكيدته في تونس وها هو يكررها
ويمكنك ان تسال والي تونس وسيخبرك الحقيقة
قال السلطان وماهو قولك ان دينك هو الحب
قلت استغفر الله العظيم معقول هناك من يقول ذلك يا مولاي فوجئت برد هاديء من ابو الحسن الشاذلي وهو يقول نعم يا سلطان المسلمين
ان ديني هو الحب
وجدت ابو الريش الاسدي يقول انه زنديق يا مولانا السلطان ويجب قتله