الخميس 29 فبراير 2024 مـ 07:17 صـ 19 شعبان 1445 هـ
موقع الصفوة
رئيس التحرير محمد رجبالمشرف العام رحاب غزالة

مواقعنا الأثرية بين التنمية وإلا ستثمار في قصر الامير طاز

يستضيف صندوق التنمية الثقافية برئاسة الاستاذ الدكتور وليد قانوش فعالية جديدة من فعاليات صالون نفرتيتي الثقافي في السادسة مساء الأحد ٢٤ ديسمبر بقصر الأمير طاز (خلف قسم الخليفة).
يتناول الصالون الذي يعقد فعالياته شهريا قضية باتت مطروحة للنقاش تحمل عنوان "مواقعنا الأثرية والثقافية ما بين التنمية والاستثمار".. حيث يناقش أبعاد القضية التي تمس حاضر مصر ومستقبلها كدولة ذات حضارة عريقة تحلم وتخطط لمستقبل أفضل. ويتناول كيفية طرح المواقع ذات الطبيعة الأثرية والتاريخية والتراثية والثقافية أمام الاستثمارات والطرق المثلى في التعامل معها لتحقيق أفضل عائد اقتصادي. والأهم تنمية المجتمعات المحيطة بها وتقديم الدعم والخدمات التي تساهم بشكل فعال في تنميتها وتحقيق الرخاء المادي لها، كما يواجه الصالون أسباب الرفض والتحديات التي تقف عقبة أمام المستثمرين في الخدمات الملحقة للمواقع الاثرية والثقافية، مع عرض المعايير التي يجب مراعاتها والاشتراطات التي يجب الالتزام بها لحماية الأثر أو المبنى التراثي والتاريخي و في الوقت نفسه تحقيق نهضة سياحية ذات عائد اقتصادي كبير.
يستضيف صالون نفرتيتي هذا الشهر : الدكتور أبو بكر عبدالله رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بالمجلس الأعلى للآثار ودكتورة هايدي شلبي
أستاذة الحفاظ العمراني بكلية الهندسة ورئيسة الادارة المركزية للشئون الفنيه بالجهاز القومي للتنسيق الحضاري.
ويعقد صالون نفرتيتي الثقافي لقاءاته شهريا داخل قصر الأمير طاز تحت رعاية صندوق التنمية الثقافية لمناقشة أحد القضايا الثقافية والفكرية أو الأثرية المثارة على الساحة والتي تمس الحضارة المصرية. ويعتبر الأول من نوعه في مصر الذي يقوم بإعداده ست سيدات صحفيات عملن في مجال التغطية الصحفية والإعلامية لموضوعات الثقافة والآثار والتراث قرابة ٢٠ عام. وهن الإذاعية وفاء عبد الحميد والصحفيات مشيرة موسى وكاميليا عتريس ونيفين العارف وأماني عبد الحميد وفتحية الدخاخني.