اقتصاد تحقيقات

شعبة الأدوات الصحية: قرار وقف تراخيص البناء سيفاقم خسائرنا

عمال البناء
عمال البناء

قال متى بشاي، نائب رئيس شعبة الأدوات الصحية، بغرفة القاهرة التجارية، إن قرار وزارة التنمية المحلية، بوقف إصدار تراخيص البناء لمدة 6 أشهر، قرارا غيرُ مدروس، في ظل الظروف الراهنة، وتزامنه مع فترة الطلب على المبيعات في فصل الصيف، لافتا إلى أن القرار سيسبب خسائر فادحة للتجار، لأنه خرج بشكل غير مدروس وبدون استشارة المتخصصين.

ويعرض "الصفوة" تفاصيل قرار وقف تراخيص البناء وتأثيره على السوق

اقرأ أيضا: أسعار الخضروات والفاكهة اليوم الخميس 28 مايو 2020

وأصدرت وزارة التنمية المحلية، بقيادة محمود شعراوي، تكليفات للمحافظين، بوقف إصدار التراخيص الخاصة بإقامة أعمال البناء أو توسعتها أو تعليتها أو تعديلها أو تدعيمها للمساكن الخاصة في القاهرة الكبرى والإسكندرية وكافة المدن الكبرى، ونص القرار الوزاري، على إيقاف استكمال أعمال البناء للمباني الجاري تنفيذها لحين التأكد من توافر الاشتراطات البنائية والجراجات وذلك اعتباراً من يوم الأحد 24 مايو الجاري ولمدة 6 أشهر.

وأشار بشاي، إلى أن أشهر الصيف بداية من مايو وحتى أغسطس، تعتبر موسم البناء، وهي الفترة التي تشهد نمواً في المبيعات، ويعتمد عليها تجار القطاع بشكل كبير في تصريف المخزون لديهم، مضيفا أنه في ظل أزمة كورونا الحالية كان يجب تأجيل مثل هذه القرارات لأنها تزيد من حالة الركود التي تعاني منه الأسواق وحركة التجارة بشكل عام.

وأكد نائب رئيس شعبة الأدوات الصحية، بغرفة القاهرة، أنه منذ شهر مارس الماضي والمبيعات شبه متوقفة تأثراً بأزمة كورونا، موضحا أن التجار يعولون على هذه الفترة لتصريف المنتجات والبضائع لديهم، بعد تأجيل معظم عمليات المقاولات والبناء لفصل الصيف، لكن الحكومة فاجأتهم بقرار وقف البناء لمدة 6 أشهر دون دراسة الأمر مع التجار وأصحاب المهن المرتبطة بالمقاولات.

شعبة الأدوات الصحية وقف تراخيص البناء مصر سلبيات قرار وقف تراخيص البناء التنمية المحلية

اقتصاد